الجمعة، 10 فبراير، 2012

وداعا ... دكتور إبراهيم الفقي

ان القلب ليحزن ،،، وإن العين لتدمع ،،، وإنا على فراقك يا دكتور إبراهيم الفقي لمحزونون
انتقل الى رحمته تعالى اليوم رائد التنمية البشرية في العالم العربي الدكتور الجليل ابراهيم الفقي اثر
حريق في منزله اودت بحياته وحياة ابنته وخادمته ،،، سائلين المولى عز وجل ان يغفر له ويعفو عنه ويسكنه فسيح جنانه

آخر ما قاله الدكتور ابراهيم الفقي رحمه الله على حسابه تويتر :
" ابتعد عن الأشخاص الذين يحاولون التقليل من طموحاتك بينما الناس العظماء هم الذين يشعرونك أنك باستطاعتك أن تصبح واحدا منهم"

اليوم : 10 فيفري 2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بارك الله فيك