السبت، 15 أكتوبر، 2011

كيف أنساها !؟ وكيف أزيلها !؟ ..... مذكراتي


بالأمس ذكريات حلوة ورائعة
واليوم ذكريات مألمة ومحزنة
في
مثل هذا اليوم 15 أكتوبر 2010
أتذكره والدموع الحارقة تسيل على خدي
حقا ماأقسى هذه اللحظات التي تتذكر فيها الأشياء الحزينة
نعم ماأصعبها وماأوجعها وماأتعسها
تمنيت کل يوم وکل ليلة ٍأن أنساها
لكن كيف أنساها ؟؟؟
تمنيت أن تمحى من مخيلتي 
لكن كيف أزيلها ؟؟
كتبتها اليوم 15 أكتوبر 2011
على الساعة 22:50 مساءا

في إنتظار ردودكم ونقدكم وملاحظاتكم

تقبلوا تحياتي أخوكم الحاج عشور الناصر

هناك 3 تعليقات:

  1. ان العواصف والثلوج تُفني الزهور، ولكنها لا تُميت بذورها
    الصدمات تصنع القوة ،، فوراء كل صدمة نجـاح

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيك أختي الكريمة H_A_L
      كنت لم أقدر على الكلام ولا الرد .... فهبت عواصف كلماتك علي فصمدمتني لتخرج من داخلي تلك القوة لأرد عليك فجزاك الله كل خير .

      حذف
  2. كن كالبحر لا يدرك أحد .... أسرارك
    .
    .
    .
    .
    ... .
    .. و كن كالسماء لا تتوقف ..... آمالك
    .
    .
    .
    .
    .
    .. و كن كا ... لطير لا تتوقف .... أفعالك
    .
    .
    .

    .. و كن كالشجر لا تنقطع ..... جذورك
    .
    .
    .
    ... .. و كن كالحجر لا تنقطع ..... أركانك
    .
    .
    .
    .
    ... .. و لتكن خطواتك في الخير كمن. " يمشي على الرمل "
    .. لا يسمع صوته .. لكن .. أثره واضح

    ردحذف

بارك الله فيك